وقال موقع “إن بي سي نيوز” الأميركي إن السلطات الأمنية في مدينة سبوكين بولاية واشنطن تعرفت على الجاني، الذي اغتصب وقتل فتاة، قبل أكثر من 6 عقود.

وأوضحت شرطة سبوكين، على حسابها في تويتر: “توصل المحققون إلى حل جريمة قتل باردة تعود إلى عام 1959”.

وكانت جريمة اغتصاب وقتل الطفلة كاندي روجرز، التي كانت تبيع النعناع، قد هزت مدينة سبوكين.

وذكرت “إن بي سي نيوز” أن الجاني هو بائع متجول كان يدعى جون راي هوف، وتوفي منتحرا عام 1970 عن عمر ناهز 31 عاما.

وأضاف أن ابنته “قدمت الحمض النووي للمحققين في سبوكين، مما ساعد على حل قضية مقتل روجرز”.

وسبق أن أدين هوف بالاعتداء على امرأة، بعد ربطها بملابسها وخنقها. وكان آنذاك يعمل جنديا قبل أن يتم تسريحه من الجيش ويتحول إلى بائع متجول.

وقارنت شرطة سبوكين قضية روجرز بـ”جبل إفرست”، قائلة: “الجبل الذي لا يمكننا التغلب عليه أبدا، ولكن في نفس الوقت لم ينسه أحد على الإطلاق”