صور: جاهة تطوي خلافاً بسبب منشورات مسيئة بالأردن على موقع فيسبوك

90

توجهت مساء السبت جاهة كريمة تضم عددا من وجهاء عشيرة الرفوع والسعوديين إلى ديوان أبناء قبيلة بني حسن، وذلك على إثر الشكوى التي تقدم بها النقابي خالد الزيود جراء قيام أحد أبناء عشيرة الرفوع بإدراج منشورات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تتضمن إساءات له ولقبيلة بني حسن.

 

وترأس جاهة الرفوع الوزير الأسبق الدكتور فيصل الرفوع وفق رصد خبرني، حيث بدأ حديثه مؤكداً اعتزاز عشائر الطفيلة عامة وعشيرة الرفوع خاصة بقبيلة بني حسن وعشيرة الزيود .

 

وقال الرفوع جئنا لمقر قبيلة بني حسن وهو مقر الأردن وأهله عزوتنا وعزوة الوطن، فلا ينسى الأردنيون ابن قبيلة بني حسن وعشيرة الزيود الشاعر حبيب الزيودي الذي كان صوت الأردن من شماله لجنوبه.

 

وأضاف ” ما حصل بين ابن عمي والنقابي خالد الزيود لا نرضاه، وكان يجب أن تحل المشاكل بالحوار الديمقراطي السليم، لذلك أعتذر باسم عشيرة الرفوع وعشائر السعيديين عما حصل، وهذا لن يؤثر على العلاقة المتينة بين قبيلة بني حسن وعشائر الطفيلة، ونتمنى منكم الصفح والصلح امتثالاً للمنهج الرباني القائل ” والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين”

 

بدوره، رحب النائب الأسبق سلامة الغويري بالجاهة الكريمة وفق رصد خبرني ، مؤكداً أن خالد الزيود من خيرة شباب قبيلة بني حسن والإساءة له مرفوضة ولا نريد أن تتكرر، كما أكد أن قبيلة بني حسن تريد الصلح أيضاً لأن تاريخها يشهد لها بالطيب والعفو والمكارم.

 

وقال رئيس بلدية الهاشمية الأسبق وأحد وجهاء عشيرة الزيود الأستاذ تيسير الزيود إن الطفيلة مدينة عزيزة على الأردنيين، وأبناء قبيلة بني حسن يحترمون الاردنيون وتجمعهم علاقة طيبة ومتجذرة مع أبناء الجنوب، لكن ما حصل مع النقابي خالد الزيود وهو شخصية اعتبارية ومعروفة على مستوى الوطن والوطن العربي والعالم مرفوض ، واي إساءة له هي إساءة لكل عشائر بني حسن ولكل أردني ، و إذا كان هناك خلاف بسبب العمل والمصلحة العامة فإنه يحل بطرق أخرى غير الاساءة . فنحن في وقت فيه استهداف للعشائر ، وأصبح بعض العابرين لا يجدون فرصة لاستهداف العشائر إلا و استغلوها .

 

أما الشيخ محمد جلال القلاب فأكد على أهمية اعتذار المسيء على نفس الصفحات التي نشر فيها إساءته، مؤكداً أن قبيلة بني حسن لا تقبل الإساءة لأصغر أبناءها ولا لأي من العشائر الأردنية وأبناءها.

 

في حين طالب الباشا صالح الزيود من الجاهة الكريمة التعهد بعدم قيام المسيء بتكرار فعلته، مؤكداً أن الأردنيين أبناء عشيرة واحدة ولا نقبل الإساءة والفُرقة في وقت نحن أحوج ما نكون فيه للوحدة ورص الصفوف.

 

وتعهد الدكتور فيصل الرفوع والجاهة الكريمة بعدم الإساءة مرة أخرى للنقابي الزيود، مجددين اعتذارهم عما بدر من ابنهم، وعلى ضوء ذلك تكرمت قبيلة بني حسن بالصفح عن الإساءة والتنازل عن كافة حقوقها العشائرية والقانونية.

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !!