بالصورة / عمرو وخالد وعلاء ذهبوا لتأمين قوت عائلاتهم فعادوا بالكفن

598

عملوا ليلاً ونهاراً ليتمكنوا من جمع مبالغ مالية تمكنهم من السفر للخارج أسوةً بباقي شباب قريتهم الذين يسافرون للعمل في الأردن بحثاً عن لقمة العيش، وأملاً في توفير حياة كريمة لأنفسهم وأسرهم، حتى تمكنوا من تحقيق حلمهم بالسفر أخيراً، وما إن وصلوا لدولة الأردن إلا وبدأوا في العمل ليل نهار كعمال، حتى ذهب ثلاثتهم للعمل في حفر بئر مياه بإحدى المناطق بالأردن، وخلال عملهم انهارت عليهم الحفرة ليلقوا مصرعهم على الفور، وتمتلئ البئر بدمائهم الطاهرة، وتُنقل جثثهم إلى المشرحة حتى تسليمها لذويهم بمصرتفاصيل مصرع 3 شباب مصريين في الأردن

وقال «علي كشري»، أحد أهالي قرية شعلان بمركز يوسف الصديق بمحافظة الفيوم، في تصريحات خاصة لـ «الوطن»، إنّهم تلقوا اتصالاً هاتفياً من أحد جيرانهم الذي يعمل في الأردن، ليخبرهم بـ وفاة 3 شباب من القرية، إثر انهيار حفرة عليهم خلال عملهم في حفر بئر مياه بالأردن، وأنّه جار انتشال جثثهم ونقلها للمشرحةأسماء شهداء لقمة العيش بالأردن

وأشار «كشري»، إلى أنّ الشباب الثلاثة هم عمرو عبدالحميد يوسف، وخالد علي عبدالونيس، وعلاء طلعت عبدالله سنوسي، وجميعهم من عزبة الهاين التابعة للوحدة المحلية بشعلان، وأنّهم سافروا إلى الأردن قريباً بحثاً عن لقمة العيش، ولكنهم لقوا مصرعهم في حفرة أثناء قيامهم بالعمل في حفر بئر مياه، موضحاً أنّه تم إخبار أسرهم بنبأ وفاتهم، وأنّه جار التواصل مع شباب القرية في الأردن لمتابعة موقف إعادة جثامين شهداء لقمة العيش الثلاثة إلى مسقط رأسهم.الأهالي في انتظار وصول الجثامين

وكشف أنّ أهالي القرية في انتظار إنهاء إجراءات استخراج تصاريح الدفن وإرسال الجثامين إلى مصر، ليتمكن ذووهم من تشييع جثامينهم ودفنهم في مقابر أسرهم بالقرية، مؤكداً أنّ القرية بالكامل حزينة على الشباب الثلاثة حيث وصفوهم بـ «شهداء لقمة العيش».

 

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !!