لهذا السبب تم حذف كليب روبي من اليوتيوب!

49

حذف موقع يوتيوب أغنية الفنانة روبي (الهشك بشك)، بعد دقائق قليلة من طرحها بدون أسباب، ما أثار الكثير من الجدل بين جمهور المطربة المصرية.

 

وفي أول تصريح عن أسباب حذف الكليب، أوضح المنتج وليد منصور أن أغنية (في ال لا لا) التي تستعد الفنانة ساندي لطرح الكليب الخاص بها بعد تصويره في فرنسا، كانت أساساً أغنية للفنانة روبي، أثناء فترة توليه إنتاج أعمالها الفنية.

 

وخلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي صبحي عطري والإعلامية بسنت شمس في برنامج (MBCTrending)، شرح منصور سبب حذف أغنية (الهشك بشك) من قناة روبي في موقع (يوتيوب) قائلاً: “أنا كشركة إنتاج أي أغنية بتعجبني بشتريها ليا كشركة، وبعد كده بحدد الفنان اللي هنتجها له لما كنا شغالين على الميني ألبوم للنجمة روبي كان من ضمن الأغاني اللي اخترتها الأغنية دي لكن لما العقد بتاعنا خلص ووقفنا، هي خدت باقي الأغاني، وأنا خدت الأغنية دي وقلت هعملها مع نجم تاني”.

 

وأضاف: “الأغنية فضلت معانا 7 أو 8 شهور لأن المصنفات طلبت كذا تعديل، وفي الآخر وصلنا لشكل وبلغنا الملحن محمد يحيى، وعدلنا ورحنا فرنسا وصورناها… لكن فوجئت إن الجايد القديم من الأغنية نازل بصوت روبي، وفي ساعتها بلغنا يوتيوب واتقفلت بعد تلت ساعة، لإن ده حصل بعد ما نزلنا دعاية بنقول إن الأغنية اسمها (في ال لا لا)، و(هشك بشك) مش اسم الأغنية ده جزء من كلامها”.

 

ومن ناحية أخرى، نفى الشاعر شادي نور، مؤلف الأغنية كل ما تردّد خلال الأيام القليلة الماضية، بشأن وقوع خلافات بين الفنانتين روبي وساندي، بسبب أغنية (الهشك بشك)، مؤكداً أنّ هذا الكلام عارٍ تماماً عن الصحة.

 

وكتب شادي عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك): “الموضوع ببساطة إن الأغنية فعلاً كانت أغنية روبي، ولما اترفضت من المصنفات اتعطّل نزولها وألبوم روبي نزل، فالأغنية خدت كذا مسار تاني، وده بيحصل كتير طبيعي في أغاني كتير حتى لو مفيش مشكلة، المهم بدأنا نشوف الأنسب للأغنية وبالنسبة لي كنت بعمل كل المحاولات مع المصنفات اللي كان خلاصتها، أن الأغنية دي حلها الوحيد تنزل في فيلم علشان يتوافق عليها”.

 

وأضاف: “فضل الموضوع معلق وزي ما قلت بناخد مسارات كتير بالأغنية، وفي الآخر سبحان الله حصل والأسباب اتسبّبت أن الأغنية هتبقى أغنية فيلم وترجع لروبي برضو… قلت سبحان الله والحمد لله، رفضوها برضو، فرجعنا لنقطة الصفر تاني وعشان ماطوّلش فضلت في محاولاتي مع المصنفات زي ما وضحت في بوست قبل كده عن مشكلتي معاهم بخصوص الأغنية دي”.

 

واختتم بالقول: “وهنا حصل سوء تفاهم وأنا فهمت حاجة غلط واتصرفت على أساسها… وده اللي أدى أن الأغنية تنزل بصوت روبي وتتشال تاني… وملخص كلامي ده أن كلنا أصحاب وحبايب مفيش خلاف بين روبي وساندي، مفيش أغنية اتباعت مرتين، وماحدّش سرّب الأغنية نكاية في حد، أنا وساندي مش محتاج أقول عن غلاوتها عندي وبدايتي وأحلى أغاني كانوا معاها ومبسووط أن بعد اللفة دي ساندي اللي تغني الأغنية”.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!