الشمالي يبحث مع السفيرة البريطانية تفعيل اتفاقية الشراكة وتعزيز التعاون الاقتصادي

1٬040

بحث وزير الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي والسفيرة البريطانية لدى الأردن بريجيت بريند آليات تفعيل اتفاقية الشراكة الموقعة بينهما والتي دخلت حيز التنفيذ في الأول من أيار الماضي بما يسهم في تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين في مختلف المجالات الاقتصادية بخاصة تنشيط التجارة البينية وتحفيز الاستثمارات.
وأكد الشمالي خلال استقباله السفيرة البريطانية في مكتبه اليوم الخميس بحضور الأمين العام لوزارة الصناعة والتجارة والتموين دانا الزعبي أهمية تفعيل اتفاقية الشراكة بين الجانبين والتي تشكل أساسا لزيادة التعاون الاقتصادي بينهما من خلال رفع مستوى التبادل التجاري وتحفيز إقامة المشاريع الاستثمارية في كل من الأردن والمملكة المتحدة.
وأشاد بعمق ومتانة العلاقات التي تجمع بين الأردن والمملكة المتحدة والتي يفترض أن تنعكس على مستوى التعاون الاقتصادي بين البلدين خلال الفترة المقبلة.
من جانبها قالت السفيرة البريطانية لدى الأردن أن دخول اتفاقية الشراكة بين المملكة المتحدة والأردن حيز التنفيذ خطوة مهمة للارتقاء بمستوى التعاون الاقتصادي بين البلدين الصديقين ما يتطلب وضع الآليات المناسبة لتعظيم الاستفادة من الاتفاقية وتفعيلها بالشكل المطلوب.
وبحث الجانبان آليات عقد اجتماعات مجلس الشراكة واللجنة المشتركة واللجان الفرعية خلال الفترة المقبلة بهدف تفعيل الاتفاقية ومناقشة الآليات اللازمة لزيادة التعاون الاقتصادي.
وقد جاءت الاتفاقية حرصاً من حكومتي البلدين على توطيد العلاقات الراسخة بين البلدين واستدامة العلاقات الاقتصادية والتجارية الثنائية وذلك بعد خروج المملكة المتحدة رسمياً من الاتحاد الأوروبي العام الجاري.
وتمنح الاتفاقية معاملة تفضيلية من خلال الإعفاء من الرسوم الجمركية للبضائع المتبادلة بين البلدين على نحو يوازي المعاملة المعمول بها في إطار اتفاقية الشراكة الأردنية الأوروبية.
كما توفر الاتفاقية إطاراً مؤسسياً لتعزيز التعاون الثنائي القائم على خدمة المصالح المشتركة لحكومتي وشعبي البلدين الصديقين.
وبلغ حجم الصادرات الأردنية إلى المملكة المتحدة نحو 24.2 مليون دولار أمريكي فيما بلغت قيمة الواردات منها 217 مليون دولار أمريكي في العام 2020.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!