بطاقات صفوة تذكرتك لحضور المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا

6٬122

أطلق بنك صفوة الإسلامي حملة “رحلة من العمر” والتي تستهدف كافة المتعاملين الحاليين من حملة بطاقات المرابحة الإلكترونية أو المتعاملين الراغبين بإصدار البطاقات من ماستركارد بأنواعها، الكلاسيك والتيتانيوم والوورلد، ليكونوا جزءاً من رحلة وتجربة فريدة من نوعها للاستمتاع بجمال مدينة سانت بطرسبرغ العريقة ومشاهدة المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا من قلب الحدث في روسيا.

ويقدم بنك صفوة ضمن الحملة 5 رحلات مجانية لخمسة فائزين، بالإضافة لرفيق لكل فائز، شاملة تذاكر الطيران على درجة رجال الأعمال ذهاباً وإياباً والإقامة لمدة 4 ليالٍ في مدينة سانت بطرسبرغ، مع تذاكر للفائزين ورفقائهم لدخول ملعب كريستوفسكي الذي سيشهد إقامة المباراة النهائية للدوري، فضلاً عن تغطية النفقات اليومية للرحلة بما قيمته 250 دولاراً أميركياً لكل فائز، هذا إلى جانب استضافة الفائزين ورفقائهم في العديد من الفعاليات الترفيهية والسياحية وإهدائهم حقيبة استثنائية تقدمة دوري أبطال أوروبا وماستركارد كهدية لكل منهم.

وتقوم الحملة التي تستمر حتى الثلاثين من شهر آذار المقبل للعام الحالي 2022 على سحوبات ستُجرى على أسماء المتعاملين الذين يقومون بإجراء الحركات المالية باستثناء السحب النقدي عبر بطاقات المرابحة الإلكترونية الخاصة بهم خلال فترة الحملة، وبحد أدنى قيمته 200 دينار لبطاقات الكلاسيك، و500 دينار لبطاقات التيتانيوم، و1000 دينار لبطاقات الوورلد، ليتم في الختام اختيار الفائزين المحظوظين منهم، وذلك وفقاً للشروط والأحكام المحددة.

وسيكون بإمكان الأردنيين عيش هذه التجربة من خلال المسارعة للانضمام لقاعدة متعاملي البنك وإصدار بطاقات المرابحة الخاصة بهم، وبزيادة الحركات المالية باستخدام هذه البطاقات للمتعاملين الجدد والحاليين، ما يعزز فرص الدخول في السحب والفوز بالرحلات الذهبية التي ستنطلق إلى ربوع روسيا في السادس والعشرين من شهر أيار المقبل.

ومع هذه الحملة، يواصل بنك صفوة الإسلامي تجسيد التزامه بتمييز متعامليه عن غيرهم ليس فقط من خلال خدماته وحلوله ومنتجاته المصرفية المتوافقة مع أحكام الشريعة، بل وعبر تحويل أحلامهم إلى حقيقة بما فيها أحلامهم الشبابية الرياضية، وهو ما يعكس تميز البنك في إدارة علاقاته مع متعامليه، كما يعكس مدى التطوير النوعي في برامج المكافآت وتقدير الولاء لديه.

ويذكر بأن بنك صفوة الإسلامي كان السباق في طرح بطاقات المرابحة الإلكترونية التي تعتبر المنتج الأول من نوعه على مستوى المملكة، ليمكن عبرها المتعاملين معه من تسديد قيم مشترياتهم في أي وقت ومن أي مكان. وتتميز بطاقات المرابحة الإلكترونية من بنك صفوة الإسلامي عدا عن كونها مجازة شرعاً، بمدد السداد المريحة والمرنة التي تنطوي عليها، وبنسب المرابحة المنافسة، مع الإعفاء من رسوم الإصدار للسنة الأولى، إلى جانب رسوم التجديد المنافسة، والتقسيط بدون أرباح ضمن شبكة كبيرة من التجار، وإمكانية تفعيل خدمة التجوال الدولي، ونظام النقاط والولاء الذي يمكن الاستفادة منه معها، وغيرها الكثير.

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !!