امداد” تفوز بعقد جديد مع “بلدية دبي” لخدمات النظافة في الأحياء الصناعية

فريقٌ يضم 222 مهندساً وفنياً وعامل نظافة يقدمون خدماتٍ مختصةٍ في ستة مناطق صناعية

0

وقعت مجموعة “إمداد”، مزود خدمات إدارة المرافق المتكاملة والمستدامة التي تعزز الكفاءة التشغيلية للأصول المادية وتتخذ من دبي مقراً لها عقداً جديداً مع بلدية دبي، إحدى أضخم المؤسسات الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتوفير خدمات النظافة في الأحياء الصناعية من المدينة.

ويغطي العقد حزمة واسعة من الخدمات التي ستقدمها الشركة والتي تعزز الكفاءة والاستدامة للمرافق العامة والخاصة والذي يمتد لثلاث سنوات في ستة مناطق صناعية.
ويضم الفريق 222 فرداً من مهندسي “إمداد” وفنييها وعمال التنظيف في الأحياء المذكورة ليوفروا خدمات رائدة تشمل التنظيف الفردي والآلي، وجمع النفايات، والتسوية الفردية والآلية للمناطق المفتوحة، وتنظيف مجاري تصريف المياه، في منطقة الرمول الصناعية، ومنطقة الخبيصي الصناعية، ومنطقة جبل علي الصناعية، ومناطق القصيص الصناعية من الأولى إلى الخامسة، ومناطق القوز الصناعية من الأولى إلى الرابعة، ومناطق رأس الخور الصناعية من الأولى إلى الثالثة.

وبهذه المناسبة، قال السيد جمال عبدالله لوتاه، الرئيس التنفيذي لمجموعة “إمداد”، “إن هذه الاتفاقية الجديدة من شأنها تمتين العلاقة مع بلدية دبي لتشكل امتداداً لرضا شريكتنا الدائمة عن خدماتنا، كما انها تعزز من حضورنا في القطاع العام بإمكانياتنا المتنوعة لتقديم خدمات النظافة وإدارة المرافق ضمن مدى واسع من القطاعات الصناعية.”

وأضاف السيد لوتاه قائلاً” إننا على ثقة بأن فريقنا من الخبراء سيؤمن أعلى معايير النظافة والتعقيم والجماليات العامة عبر كامل المناطق التي يغطيها العقد، الأمر الذي سيساعد المؤسسات القائمة في المناطق الصناعية من دبي على القيام بأعمالها في بيئات آمنة ونظيفة مع تحقيق أعلى مستويات الراحة، والسهولة للسكان، والزبائن، والزوار.”

والجدير بالذكر أن “إمداد” وقعت خلال الشهر الماضي اتفاقية مع بلدية دبي مدتها ثلاث سنوات تقضي بتوفير قائمة كاملة من الخدمات التي تشتمل على التخلص من النفايات، وإعادة تدويرها، وتنظيف البنى التحتية في كل من أحياء المزهر 1، والمزهر 2، والمحيصنة 1، وند الحمر بدبي، بقوة بشرية قوامها 99 عاملاً، فضلاً عن نشر 11,712 حاوية نفايات بسعات مختلفة.

اترك رد

error: المحتوى محمي !!