تكافل الأديان تدين اغتيال الإعلامية شيرين أبو عاقلة

0

استيقظنا على خبر مفجع رصاصة غادرة خائنة أغتيلت بها أيقونة الإعلام الفلسطيني شرين أبو عاقلة التي كرست مسيرتها الإعلامية في تغطية الصراع الفلسطيني الاسرائيلي ‘لن تغيب عن أذهاننا ماقالته شهيدة الواجب”لن انسى أبدا” حجم الدمار ولا الشعور بأن الموت كان أحيانا”على مسافة قريبة لم نكن نرى بيوتنا,كنا نحمل الكاميرات ونتنقل عبر الحواجز العسكرية والطرق الوعرة ,كنا نبيت في مستشفيات أو عند أناس لانعرفهم ورغم الخطر كنا نصر على مواصلة العمل “كلمات لاتمحو من الذاكرة والوجدان.

واستنكرت مبادرة تكافل الأديان هذا العمل الإجرامي الذي لايمت بأي صلة للإنسانية رصاصة غادرة من قناصة اسرائيل أودت بحياة الإعلامية الراحلة شرين أبو عاقلة وهي ترتدي السترة الصحفية,رحلت فارسة الصحافة والإعلام وسقطت في ارض معركتها شهيدة لتروي بدمها ,أرض فلسطين,وطنها الذي طلما حملت رسالة نضاله,ورسالة شعبه لتصل إلى العالم أجمع.
رحمك الله شهيدة الكلمة وشهيدة الحق وشهيدة الحق والوطن.
المستشار الإعلامي لتكافل الأديان
الإعلامي أحمد شبيب

اترك رد

error: المحتوى محمي !!