ظهور ملحمي لرينج روڤر سبورت الجديدة مع تحدي التسلّق ومواجهة المياه المتدفقة

6

حققت  سيارة رينج روڤر سبورت الجديدة انطلاقة مثير خلال ظهورها العالمي الأول، حيث تمكنت من السير فوق مجرى مائي غمرته المياه في آيسلندا في سابقة هي الأولى من نوعها في العالم.

وشهد هذا الصعود الملحمي مقاومة سيارة رينج روڤر سبورت المبهر لتدفق المياه من منحدر سد كاراهنجوكار – الأكبر من نوعه في العالم – بمعدل 750 طنًا في الدقيقة. وفي موقف كهذا يمكن أن يؤدى فقدان قوة الجر إلى المخاطرة بسقوط خطير يقدر بـ 90 مترًا عند قاعدة مجرى تصريف المياه إلى قاع الوادي أدناه وهو ما أثبت الأداء المذهل للسيارة الرياضية الجديدة.

ويُعد الجيل الثالث من سيارات الدفع الرباعي الفاخرة عالية الأداء من لاند روڤر أكثر السيارات المرغوبة والمتقدمة من الناحية التكنولوجية والقدرة حتى الآن، حيث يمزج بين الحضور المهيب على الطريق والاستجابة الغريزية للقيادة والمغامرة باستخدام أحدث مجموعة من تقنيات الهيكل التي تم تصميمها على الإطلاق في سيارة لاند روڤر.

تم عرض الصعود الناجح لأول مرة في حدث إطلاق حصري في مركز ابتكار المنتجات المتقدمة التابع لجاكوار لاند روڤر في جايدون بالمملكة المتحدة. وكانت جيسيكا هوكينز، سائقة العروض المثيرة في أفلام جيمس بوند، خلف عجلة القيادة حيث أظهرت سيارة رينج روڤر سبورت الجديدة تماسكها وقوة جرها وأدائها الفائق، لتكمل أحدث التحديات في سلسلة من التحديات لسيارات الدفع الرباعي الفاخرة من لاند روڤر. وتشمل الإنجازات السابقة سلسلة من التحديات، بما في ذلك تسلق التلال في سباق بايكس بيك في كولورادو الأمريكية، وكذلك كانت أول من عبر صحراء “الربع الخالي” في شبه الجزيرة العربية، وأول من تمكن من صعود 999 درجة في تلال بوابة الجنة بالصين عام 2018.

وقال نيك كولينز، المدير التنفيذي لبرامج السيارات في جاكوار لاند روڤر: “تجتمع بنية الهيكل MLA-Flex الرائدة من لاند روڤر وأحدث أنظمة الشاسيه معًا لتقديم أعلى مستويات الديناميكية التي رأيناها في رينج روڤر سبورت على الإطلاق. يسيطر نظام التحكم المتكامل في الهيكل على المجموعة الشاملة من الابتكارات، حيث ينسق كل شيء بدءًا من أحدث نظام تعليق هوائي قابل للتحويل إلى نظام التحكم الإلكتروني النشط للاستجابة الديناميكية. والنتيجة هي سيارة رينج روڤر سبورت الأكثر جاذبية وإثارة على الإطلاق “.

وكان تسلق المجرى هو العقبة الأخيرة على الطريق من قاع الوادي إلى قمة السد، حيث انطلقت السيارة عبر مجرى النهر الذي غمرته المياه والأنفاق الطويلة شديدة الانحدار وجدار السد الصخري البالغ 40 درجة. وتمتد المياه بطول 294 مترًا من مجرى التصريف إلى أسفل بقوة 90 مترًا، لتوفير الاختبار النهائي للجر وثقة السائق.

قالت جيسيكا هوكينز، سائقة المغامرات في أفلام جيمس بوند: “كانت قوة المياه المتدفقة عبر مجرى تصريف المياه تخطف الأنفاس من جانب الوادي. القيادة فيه مع الإدراك بأن هبوطًا بطول 90 مترًا خلفي في أسفل المنحدر، حال ساءت الأمور، يجعل موقف القيادة أصعب ما قمت به على الإطلاق. على الرغم من الانحدار الحاد والمياه المتدفقة، فإن سيارة رينج روڤر سبورت الجديدة جعلت الأمر يبدو سهلاً. إن قدرة جرها ورباطة جأشها وإمكانياتها منحتني الكثير من الثقة وجعلتني قادرة على الاستمتاع بالتجربة برمتها “.

تعتمد سيارة رينج روڤر سبورت الجديدة على الهندسة التصميمة الطولية المعيارية المرنة والمتقدمة الخاصة بلاند روڤر (MLA-Flex) ، والتي توفر الأسس المثالية لديناميكيتها الفائقة وصقلها منقطع النظير. وتشتمل مجموعة محركاتها القوية والفعالة على مكونين إضافيين هجينين كهربائيين من ست أسطوانات، يوفران نطاق قيادة كهربائي خالص يصل إلى 113 كم (70 ميلاً) وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون تصل إلى 18 جم / كم1

ويوفر محرك V8 التربو المزدوج الجديد بقوة 530 حصانًا أداءً للسيارات الرياضية ، حيث تتراوح سرعته من 0 إلى 100 كم / ساعة في أقل من 4.5 ثانية (0-60 ميل في الساعة في 4.3 ثانية) مع تشغيل ديناميكي. يمكن للعملاء أيضًا الاختيار من بين محركات البنزين والديزل الهجينة الخفيفة القوية والفعالة، بينما سيتوفر الدفع الكهربائي الخالص في عام 2024، حيث تواصل لاند روڤر رحلتها في مجال الكهرباء.

تصميم عصري واثق

تٌبرز النسب المثيرة للتصميم الذي يأسر المشاعر لرينج روڤر سبورت مع السطح المشدود والوقوف الديناميكي والمظهر الجانبي الذي يمكن التعرف عليه على من أول وهلة، وتبرز بشكل مثالي من خلال نسبها القوية – مما يعطي الانطباع بأن السيارة جاهزة وفي انتظارك.

قال البروفيسور جيري ماكغفرن، المدير الإبداعي في جاكوار لاند روڤر:”تتبنى أحدث سياراتنا من رينج روڤر سبورت أسلوبنا العصري في تصميم السيارة، مع تعزيز شخصيتها الرياضية الواثقة التي لا يشوبها شائبة.”

ويمتد التصميم المحسن لسيارة رينج روڤر سبورت الجديدة إلى تصميمها الداخلي الجديد كليًا. حيث تتميز بتصور جديد يشبه قمرة قيادة الطائرة ويعكس مفهوم علامة رينج روڤر الذي يرفع شعار “قيادة الموقف”. كما أن أحدث تقنيات الراحة ومساعدة السائق وأجود المواد مجتمعة معا تضمن أن كل رحلة تجربة تستحق الاستمتاع بها.

التفاعل في كل رحلة

تجمع مجموعة الأدوات الديناميكية الشاملة لتجربة القيادة الأكثر جاذبية وقدرة ديناميكية، استنادًا إلى القوة الكامنة في بنية هيكل MLA المرن المعدني المختلط. تعمل مجموعة من التقنيات التي يحكمها نظام التحكم في الهيكل المتكامل من لاند روڤر في تناغم لتقديم استجابات غريزية وخفة حركة.

توفر حزمة Stormer Handling Pack الجديدة مزيجًا نهائيًا من تقنيات الهيكل من أجل التعامل الأكثر ديناميكية وخفة في الحركة، ويشمل نظام الاستجابة “Dynamic Response Pro” ، والتوجيه بجميع العجلات ، والتروس التفاضلية الإلكترونية النشطة مع توجيه عزم الدوران عن طريق الكبح ، والبرامج القابلة للتكوين.

ونظام “Dynamic Response Pro”، هو نظام تحكم إلكتروني نشط بجهد 48 فولت ، قادر على تطبيق ما يصل إلى 1400 نيوتن متر من عزم الدوران عبر كل محور ، للحصول على تجربة قيادة ملهمة للثقة ومستويات جديدة من التحكم في جسم السيارة وثباتها عند المنعطفات ، بينما يساعد نظام التوجيه على جميع العجلات تحقيق رشاقة منقطعة النظير وقدرة على المناورة بسرعات منخفضة ، مع استقرار فائق مع السرعات العالية.

ويقدم نظام التعليق الهوائي الديناميكي نوابض هوائية ذات حجم قابل للتحويل لأول مرة ويتم تركيبها في كل سيارة رينج روڤر سبورت الجديدة. ويعزز النظام الذكي عرض النطاق الترددي للتعليق من خلال تغيير الضغط داخل الوسائد الهوائية لتوفير راحة رينج روڤر التقليدية مع التعامل الديناميكي المتوقع من رينج روڤر سبورت. لتحسين الاستجابات، تراقب السيارة الطريق أمامك باستخدام بيانات الملاحة eHorizon لتهيئة السيارة بشكل استباقي للانحناءات القادمة.

عنوان للرفاهية الرياضية

تجعل سيارة رينج روڤر سبورت الجديدة كل رحلة حدثًا ويمكن شحذها لتكون تفاعلية ديناميكية كما يرغب قائدها، مع تقديم مستويات محسّنة من الصقل والراحة. أصبحت هذه القدرة على الجمع بين الشخصيات المزدوجة ممكنة من خلال مجموعة شاملة من التقنيات.

يعمل نظام Cabin Air Purification Pro المتقدم على إنشاء بيئة داخلية مثالية والحفاظ عليها من أجل الرفاهية والرشاقة، بينما تتوفر مجموعة مختارة من خيارات الصوت القوية من Meridian. يعد نظام Meridian Signature Sound System هو النظام الصوتي الأكثر تقدمًا وقوة الذي تم تركيبه على الإطلاق في سيارة رينج روڤر سبورت، مع ما يصل إلى 29 مكبر صوت بما في ذلك أربعة مكبرات صوت بمسند الرأس لإنشاء مناطق صوت شخصية لركاب المقصورة الأربعة الرئيسيين. يلعب الجيل الجديد من خواص إلغاء الضوضاء النشط 2 دوره هنا، مما يقلل من الأصوات الخارجية التي تدخل المقصورة لتحسين أجواء المقصورة بشكل نهائي.

تكنولوجيا سلسة

يدعم النظام الهندسي للمركبات الكهربائية القوية (EVA 2.0) من لاند روڤر نظامًا بيئيًا للتقنيات المتصلة بشكل سلس، بما في ذلك البرامج عبر الهواء (SOTA). توفر التكنولوجيا الذكية تحديثات عن بُعد لـ 63 وحدة الكترونية، مما يضمن بقاء رينج روڤر سبورت الجديدة في طليعة الابتكار والتكنولوجيا والخدمات الحديثة طوال حياتها.

ويتميز نظام المعلومات والترفيه Pivi Pro الحائز على جوائز بشاشة لمسية عائمة عالية الدقة مقاس 13.1 بوصة موضوعة في وسط لوحة القيادة الحديثة. يتحكم في كل شيء من التنقل إلى الوسائط وإعدادات السيارة، فهو يتعلم عادات المستخدم ويخصص بذكاء التجربة على متن السيارة، ليصبح مساعدًا شخصيًا بديهيًا حقًا.

قدرة منقطعة النظير

رينج روڤر سبورت الجديدة هي الإصدار الأكثر قدرة ديناميكية من سيارات الدفع الرباعي الفاخرة عالية الأداء من لاند روڤر والأكثر كفاءة بعيدًا عن الطرق المعبدة ، وذلك باستخدام أحدث ابتكارات وتقنيات لاند روڤر في جميع التضاريس لضمان اتساع القدرة الديناميكية.

وظهر نظام تثبيت السرعة التكيفي على الطرق الوعرة لأول مرة في سيارة رينج روڤر سبورت الجديدة ويساعد السائقين على التنقل في التضاريس الصعبة من خلال الحفاظ على التقدم المطرد وفقًا لظروف الأرض. يمكن للسائقين تحديد أحد إعدادات الراحة الأربعة ويقوم النظام بضبط السرعة بذكاء، مما يسمح للسائق بالتركيز على توجيه السيارة

اترك رد

Don`t copy text!