تفاصيل انتشال جثة غريق أبو قير بعد 48 ساعة… طفت على سطح المياه

3

أعلن الغواص إيهاب المالحي، قائد فريق غواصي الخير المتطوعين، وأحد المشاركين في محاولات إنقاذ غرقى الشواطئ طوال الفترة السابقة، عن نجاح الفريق في انتشال جثمان غريق أبو قير خلال الساعات الماضية، بعد 48 ساعة من اختفاء جثمانه تحت الماء.

وقال المالحي لـ«الوطن»، أن جثمان الصياد «حنفي» ظهر على سطح المياه بالقرب من جزيرة نيلسون، داعيًا له بالرحمة والمغفرة ولأهله بالصبر والسلوان، وموجهًا الشكر لفريق غواصين الخير.

تفاصيل غرق صياد في منطقة أبو قير بالإسكندرية

وتحدث قائد فريق الإنقاذ في وقت سابق عن تفاصيل واقعة غرق الصياد، قائلًا إن الرجل الذي لقي مصرعه غرقًا، يدعى «حنفي»، وهو في عمر 48 عاما، وهو واحد ضمن طاقم الصيد على مركب من المعدية، وكانوا مقيمين ليلا في البحر، وعند دخول المركب الميناء في الفجر سقط الغريق في المياه خلف الحوض العائم شرق المدينة الساحلية، في أثناء سير المركب، حينما كان يقف على حافة المركب، ولم يتمكن رفاقه من إنقاذه رغم صراخه لحظة الغرق.

وأكد «المالحي» لـ«الوطن»، أن فريق الإنقاذ نزل للبحث عن الغريق منذ اختفاء جثته في تمام الساعة الرابعة من فجر أمس الأول الجمعة، عن طريق «تانكات» الأكسجين، وتمكنوا من عمل 5 غطسات، باستخدام 7 مراكب، حتى الخامسة صباحا، وبعد خروجه قال أحد الأشخاص إنه رأى جثمان الغريق يطفو على السطح وحدد المكان المقصود، ولكن بعد غطس الغواصين لمدة قاربت الـ4 ساعات لم يجدوا شيئًا وخرجوا من المياه في تمام العاشرة صباحا

وأوضح «المالحي» أنه صباح اليوم الأحد سيتم تجهيز عدتين بـ8 تانكات و10 غواصين في تمام السادسة والنصف صباحا، «بإذن الله جثمانه هيظهر ونرجعه لأهله عشان الدفن».

وأردف «المالحي» أنه تم إخطار فريق غواصين الخير بوقوع حادث غرق الصياد في منطقة أبو قير، للبحث عنه وانتشال جثته في أسرع وقت ممكن، وتم الاتجاه فجر السبت إلى موقع الحادث لبدء عملية البحث وانتشال الجثمان، واستمرت عمليات البحث حتى صباح اليوم.

الصياد غرق في مكان صعب للغاية

وأكد أن المكان الذي لقي فيه الصياد مصرعه هو مكان صعب للغاية، حيث أن الصيادين يستقلون المركب كي يصلوا إلى هذا المكان، وتعود في آخر اليوم لأخذهم مرة أخرى، إلا أن هذا الصياد سقط في الماء ولم يستطع أحد نجدته

اترك رد

Don`t copy text!