وزير الخارجية البريطاني يدعو إلى إعادة ضبط العلاقات مع الحلفاء الأوروبيين

الخارجية البريطانية: سنستخدم الدبلوماسية للتوصل إلى وقف لإطلاق النار بغزة

دعا وزير الخارجية البريطاني ديفيد لامي إلى “إعادة ضبط” العلاقات مع الحلفاء الأوروبيين.

وأجرى لامي، في أول زيارة رسمية له للخارج غداة تحقيق حزب العمال انتصارا ساحقا في الانتخابات العامة البريطانية، محادثات مع نظيرته الألمانية أنالينا بيربوك التي أكدت أن “بريطانيا جزء لا يتجزأ من أوروبا”.

وأضافت أن ألمانيا “تعمل مع الحكومة البريطانية الجديدة لمعرفة كيف يمكن لبريطانيا أن تقترب أكثر من الاتحاد الأوروبي”، حسبما نشرت وزارة الخارجية الألمانية على منصة إكس.

وقال وزير الخارجية البريطاني نسعى لموقف متوازن بشأن تل أبيب وغزة وسنستخدم الدبلوماسية للتوصل إلى وقف لإطلاق النار، مؤكدا ضرورة وقف العدوان ودخول المساعدات.

وكتب لامي على إكس “حان وقت إعادة ضبط علاقتنا مع أصدقائنا وحلفائنا الأوروبيين. لهذا السبب أنا في ألمانيا، في زيارتي الأولى بصفتي وزيرا للخارجية”.

وناقش الوزيران قضايا تراوح بين تعزيز دعم حلف شمال الأطلسي لأوكرانيا والوضع في الشرق الأوسط والتغير المناخي.

وكتب لامي “سنعمل أنا وبيربوك معا على معالجة التهديدات المشتركة ودعم أوكرانيا”.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى