بالفيديو / من متجر هذا الفلسطيني بدأت احتجاجات أمريكا.. هذه روايته

0 168

تناقلت وسائل إعلام أمريكية شهادة الفلسطيني الأصل “محمود أبو ميالة”، صاحب المتجر الذي اشتكى قبل أيام من استخدام رجل أسود نقودا مزورة، قبل أن تأتي الشرطة لتتدخل بعنف أدى إلى مقتل الأخير، وتفجر احتجاجات عارمة في عموم البلاد.

وفي حديث لشبكة “wcco” الأمريكية، أوضح أبو ميالة، الشهير بـ”مايك” في الحي، إنه لم يكن في المتجر لدى وقوع الحادثة، يوم الاثنين 25 أيار/مايو، موضحا أن عامله باع لـ”جورج فلويد” علبة سجائر وأخذ منه ورقة عشرين دولار، تبين له لاحقا أنها مزورة.

وأضاف “مايك” أن الموظف اتبع الإجراءات المعمول بها، واشتكى للشرطة التي جاء وعثرت على فلويد في سيارة قريبة، وأنزلته، قبل أن تتطور الأحداث بسرعة.

وأكد أبو ميالة، الذي يدير متجر “كاب فودز” بمدينة مينيابوليس، وهو مصدر رزق العائلة منذ زمن، أن “فلويد” كان من زبائنه، ولم تظهر منه ممارسات سلبية سابقا، مشددا على أن الكثيرين يسقطون بفخ استخدام نقود مزورة دون معرفة منهم.

وأظهر مقطع صوره أحد الشهود شرطيا يدهس على رقبة فلويد المنبطح أرضا حتى فقد وعيه، ثم توفي في المستشفى، لينفجر غضب في مينيابوليس، قبل أن يعم الولايات المتحدة.

وأعرب أبو ميالة عن حزنه إزاء تلك النهاية المأساوية، وأكد الاستعداد لدعم عائلة فلويد بكل ما يحتاجون إليه، فيما أعلن المتجر لاحقا تكفله بتكاليف جنازة الضحية.

 

 

 

اترك رد