د. عساف الشوبكي يكتب: وبعد ما الذي يستحقه الأردنيون ؟

0 1٬325

د. عساف  الشوبكي- الإجراءات الجديدة للحكومة تلقي المسؤولية على المواطن ، فعلى المواطن من الآن فصاعداً مسؤولية الحفاظ على حياته، وحياة أسرته، والإستمرار بالإلتزام بشروط ووسائل الصحة والوقاية والسلامة، وعدم الرجوع والنكوص عن الثقافة الصحية والاجتماعية الجديدة التي فرضتها جائحة كورونا ، وعلى الحكومة الإستمرار بفحوصات كورونا والتشديد على المعابر والحدود وعدم ترك الحبل على الغارب وإرخاء العنان وخلط الحابل بالنابل حتى لا تندم ونندم جميعاً وينتشر الوباء وتخرّب ما أُنجز وتصبح كالتي نقضت غزلها من بعد قوة انكاثاً .
وعلينا جميعاً أن نتوجه بالحمد والشكر لله عَزَّ وجَلَّ ومن ثَمَّ نشكر القائد الأعلى ونشامى القوات المسلحة الاردنية والأجهزة الأمنية ونشميات الجيش الأبيض والكوادر الصحيةوالطبية،وكل أجهزة الدولة التي سهرت على راحة وسلامة الاردن والأردنيين ، والشكر موصول لكل المواطنين الذين التزموا بكل ما جاء بأوامر وتعليمات قانون الدفاع .
وعلى الحكومة أن ترفع الظلم والحيف عن كل أردني واردنية فُصّل او فصلت من عملها او لحق به جور، وأن تصدر أمر دفاع غير موارب بإعادة كل هؤلاء الى أعمالهم ووظائفهم التي فقدوها ظلما ودون وجه حق ، كما عليها أن تهتم بالفقراء والمعوزين وأن تعيد صرف مبالغ “دعم الخبز” لمستحقيه، وأن تولي جُلَّ اهتمامها لشبابنا المتعطلين عن العمل، وتشرع في بناء وتنفيذ استراتيجية عمل كبرى تؤمّن فرص عمل لمئات آلاف الاردنيين المحبطين وتباشر بإحلالٍ فعلي وشامل للعمالة الاردنية محل الوافدة بما تقتضيه مصلحة الشعب الاردني، وأردنة كل فرص العمل شأننا في ذلك شأن كل دول الإقليم التي عملت وسارت بهذا النهج دون ظلم الضرر او ضرار وبما لا يؤثر على الاقتصاد الوطني وبعيداً عن مصالح و جشع أرباب العمل الذين يفضلون العمالة الوافدة لإستعبادها ولا يهتمون إلا بتعظيم ثرواتهم ولا يشعرون بوجع وهَمِ أبناء وبنات وطنهم ولا يعاضدون الوطن ولا يشاركون بأية مسؤولية وواجبات مجتمعية .
وعلى الحكومة أن تقوم بواجباتها وتهتم وتدعم كافة القطاعات الإنتاجية وبخاصة قطاعات الزراعة والصناعة والسياحة.
ومن جديد عليها أن تخرج من غرب عمان وتعمل على تنمية المحافظات وأن تصرف المبالغ التي ترصد لهذه الغاية لإيجاد مشاريع حقيقية على ارض الواقع وليس على الورق وأن تعيد هيكلة الموازنة العامة وتقنع الناس بأن الدولة للجميع والأردن لجميع الاردنيين .
وعلى من يتسلمون زمام الأمور حالياً تحصيل كل أموال التهرب الضريبي والجمركي وأن يعيدوا فتح ومراجعة كل الملفات وأن يحولوا كل المتهربين والفاسدين مهما علا شأنهم للقضاء العادل.
والأهم أن يكون هناك نهج جديد وقوي وفعلي وحقيقي لمحاربة الفساد ومحاسبة الفاسدين، واستعادة أموال وثروات الوطن التي نهبت، او سُرقت او بِيعت بأثمان بخسة، وأن يُشرع بإصلاح سياسي واقتصادي وتعليمي وصحي واجتماعي شامل مبني على أعلى معايير العدل والمساواة والحرية والمصارحة والمصالحة والمشاركة والمكاشفة والنزاهة والشفافية، فالشعب الاردني الحضاري والواعي والمتعلم والمثقف والوفي والمخلص والطيب الصابر والمتعاون والذي استجاب ونَفّذ كل اوامر الدولة في جائحة كورونا والذي مَثلَ حالةً فريدةً من الإنتماء والولاء والصبر والصدق يستحق أن يعيش ويحيا بأعلى درجات الرفاه والعزة والكرامة.

د. عساف الشوبكي- برلماني  واعلامي  اردني

اترك رد