حبوب الإفطار: يجب الابتعاد عن الحبوب التي تحتوي على كمية كبيرة من السكريات. فعلى الرغم من أن السكر يرفع نسبة الطاقة سريعا، إلا أن هذا الأمر لا يستمر طويلا، إذ سرعان ما يرتفع مستوى السكر في الدم، وحينما يحدث ذلك، فإنه يؤدي إلى اضطراب في الأجزاء المسؤولة عن التنبيه الدماغي، الأمر الذي يفقد الجسم قدرا كبيرا من الطاقة.
مشروبات الطاقة: هذا النوع من المشروبات مصنوع للعمل على المدى القصير، حيث يملأ الجسم بالكافيين والسكر لفترة محددة. بعدها، سيشعر شاربه بقلة النشاط، وذلك راجع إلى انخفاض نسبة السكر في الدم.
الخبز الأبيض: ينصح الخبراء دائما بتجنب الخبز المصنوع بالدقيق الأبيض، واستبداله بالدقيق الأسمر، حيث أن الكربوهيدرات المصنوعة من الدقيق الأبيض تسبب ارتفاعا شديدا و”سريعا” في نسبة السكر بالدم، والذي ينخفض بعد ذلك بشكل كبير. أما الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة والقمح فيستغرق وقتا طويلا لامتصاصه، مما يحافظ على مستوى الطاقة لفترة أطول.